متى تسقط النفقة عن الاولاد في الإمارات

5/5 - (44 صوت)

متى تسقط النفقة عن الاولاد في الإمارات ؟ سعى رجل إماراتي في دبي للتخلي عن حضانة ابنته الصغيرة لزوجته السابقة لتجنب دفع النفقة التي تراكمت لأكثر من 80 ألف درهم خلال السنوات الماضية.

توجه الرجل إلى الإدارة العامة لحقوق الإنسان وأخبرهم أنه مستعد للتنازل عن حضانة ابنته لزوجته السابقة إذا وافقت على إسقاط النفقة.

قالت فاطمة الكندي ، رئيسة قسم الدعم الاجتماعي في الدائرة: “جاء الأب إلينا وقال إنه لم يعد قادرًا على دفع النفقة وأنه مستعد للتنازل عن حضانة ابنته”.

فوجئنا بطلبه وقررنا التعامل مع القضية على أساس إنساني من أجل الحفاظ على الرابطة بين الرجل وطفله.

“ثم قمنا بعد ذلك بمقابلة الرجل وزوجته السابقة وتوصلنا إلى اتفاق يقابل فيه ابنته بانتظام ويدفع النفقة المطلوبة على أقساط”.

متى تسقط النفقة عن الاولاد في الإمارات

متى تسقط النفقة عن الاولاد في الإمارات

متى تسقط النفقة عن الاولاد ؟

الحقيقة ان الابناء تكون نفقتهم على الوالد لانه هو المعيل الوحيد لهم شرعاُ وقانوناً ولا يمكن ان تسقط النفقة الا في حالات حددها قانون الاحوال الشخصية الاماراتي وهي :

ان يبلغو فوق 24 عاما  شريطة ان لا يكونو في مرحلة الدراسة الجامعية

في حال حصلو على وظيفة مجزية

هل يمكن أن تتغير قيمة النفقة بمرور الوقت؟

ينتج عن الطلاق حقوق والتزامات لكلا طرفي عقد الزواج ، وغالبًا ما يكون موضوع نزاع بين الزوجين. نوضح هنا نفقة الزوجة المطلقة والأبناء بعد حدوث الطلاق وأنواعها حسب قانون الأحوال الشخصية الإماراتي والقانون الاتحادي رقم 28 لسنة 2005 ومذكرته التفسيرية.

أولاً: نفقة المطلقة:

  1. نفقة المطيع:

للزوجة أن تأخذ نفقة “نفقة المطيع” إذا طلقها زوجها بعد زواج صحيح بإرادته وبدون طلبها.

تنص المادة / 140 / من قانون الأحوال الشخصية في دولة الإمارات العربية المتحدة على ما يلي:

“في حالة طلاق الزوج لزوجته من إتمام زواج صحيح بإرادته من طرف واحد دون طلب منها ، يحق لها الحصول على تعويض غير النفقة خلال فترة العدة حسب الحالة المالية للزوج بشرط عدم ذلك. تجاوزت النفقة لمدة سنة واحدة مستحقة الدفع لمن هم في حالة مماثلة. وللقاضي أن يأمر بدفعها على أقساط حسب درجة ملاءة الزوج أو إعساره. ويراعى في تقدير مقدارها ما يصيب الزوجة من ضرر “.

  1. النفقة عن فترة الانتظار:

وفق نص المادة / 69 / من القانون 28 لسنة 2005 (قانون الأحوال الشخصية في دولة الإمارات العربية المتحدة):

“النفقة والإيواء في العدة على المطلقة في طلاق رجعي ، في طلاق غير رجعي إذا كانت المطلقة حاملاً ، وإذا لم تكن حاملًا ، فإن الإيواء فقط”

والنفقة هنا هي نفقة المأكل والملبس والمسكن والدواء.

تقدير قيمة النفقة يخضع لتقدير القاضي. بالعمل بموجب المادة / 63 / من نفس القانون:

“في تقدير مقدار النفقة ، يراعى إمكانيات المدين بها وظروف المستفيد والوضع الاقتصادي في المكان والزمان بشرط ألا يقل عن مستوى الكفاية”.

متعلقات قانونية:

 

ثانيًا: نفقة الطفل:

حدد قانون الأحوال الشخصية رقم 28 لسنة 2005 من يستحق النفقة على والدهم على النحو التالي:

تنص المادة / 78 / من قانون الأحوال الشخصية في دولة الإمارات العربية المتحدة على ما يلي:

  1. نفقة الطفل الصغير الذي ليس له موارد مالية تكون على أبيه حتى زواج الفتاة أو حتى يبلغ الصبي السن الذي يكسب فيه زملاؤه رزقهم ، ما لم يكن طالبًا يواصل دراسته بنجاح عادي.
  2. نفقة الطفل الأكبر غير القادر على كسب رزقه بسبب إعاقة أو سبب آخر ، تكون على أبيه إذا لم يكن للطفل أموال أخرى يمكن أن يستمد منها نفقاته.
  3. تجب نفقة الأنثى على أبيها إذا طلقت أو أصبحت أرملة ما لم يكن لها مال خاص بها أو كان لها من يتولى أمرها غير الأب.
  4. إذا لم يكن لدى الطفل أموال كافية لتغطية نفقات إعالته ، يلتزم الأب بإكمال المبلغ المطلوب ضمن الشروط المذكورة أعلاه.

وتنص المادة / 79 / من قانون الأحوال الشخصية في دولة الإمارات العربية المتحدة على ما يلي:

“نفقات الرضاعة على أبيه ، إذا عجزت الأم عن رعايته ، وتعتبر هذه نفقة”.

نفقات طعام الأطفال وملابسهم (بما في ذلك ملابس العيد ، والملابس الشتوية والصيفية ، والمدارس) ، والسكن ، والأدوية ، ورسوم التعليم ، ورسوم الحضانة حتى لو كانت الأم تحتضنها ، وتخضع التكلفة التقديرية لتقدير القاضي.

أحكام عامة في النفقة:

ولنفقة المطلقة والأولاد أسبقية على جميع الديون التي قد تكون على الزوج. كما ورد في المادة / 65 / من قانون الأحوال الشخصية:

“النفقة المستمرة لها امتياز على جميع الديون”.

في حال وجود من يستحق النفقة وليس له من ينفق عليه ، فإن دولة الإمارات العربية المتحدة مسؤولة عن مصاريفها وفق المادة / 87 / من قانون الأحوال الشخصية التي تنص على:

“الدولة هي المسؤولة عن النفقة لمن ليس لديهم من يعولهم”.

هل يمكن أن تتغير قيمة النفقة بمرور الوقت؟

يسمح قانون الأحوال الشخصية في دولة الإمارات العربية المتحدة بتغيير قيمة النفقة وفقًا للظروف المتغيرة.

لكن هذا يخضع للشروط التي حددتها المادة / 64 / من قانون الأحوال الشخصية والتي تنص على:

  1. يجوز زيادة النفقة أو تخفيضها حسب تغير الظروف.
  2. إلا في حالات استثنائية لا يجوز سماع دعوى الزيادة أو النقص في النفقة قبل مضي سنة واحدة من تاريخ الفصل فيها.
  3. تحسب الزيادة أو النقصان في النفقة من تاريخ الدعوى في المحكمة.
  4. كم تبلغ نفقة الطفل في الإمارات

في إحدى الدعاوى المرفوعة إلى محاكم دبي ، طلب رجل من محكمة دبي تخفيض نفقات ابنتيه اللتين تقيمان مع زوجته السابقة ، والتي تبلغ عشرة آلاف درهم لكل طفل.

كان الرجل يعمل في شركة معينة ، وكان راتبه يزيد عن ثمانين ألف درهم في الشهر ، لكنه اضطر لترك عمله والانتقال إلى عمل براتب أقل من أربعين ألف درهم ، بالإضافة إلى زواجه من أ. للمرة الثانية لامرأة أخرى ، وأنجب منها طفل.

لهذه الأسباب ، رفع الرجل دعوى قضائية أمام محكمة دبي للمطالبة بتخفيض مبلغ النفقة المستحقة لطفليه ، بعد الاستماع إلى أقوال المدعي والمدعى عليه (زوجة الرجل السابقة) ، والاستماع إلى أقوال الشهود والاطلاع على المستندات والمستندات التي قدمها الرجل.

بالنظر إلى أن الدعوى رفعت بعد أكثر من عام على فرض النفقة ، وافقت المحكمة على قبول الدعوى ، وقضت بتخفيض النفقة المستحقة على فتاته من عشرة آلاف درهم لكل طفل إلى ثمانية ألف درهم لكل طفل.

متى تسقط نفقة الزوجة؟

وفقًا لأحكام المادة / 71 / من قانون الأحوال الشخصية بدولة الإمارات العربية المتحدة:

تسقط نفقة الزوجة في الأحوال الآتية:

  1. إذا امتنعت عن تسليم نفسها لزوجها أو امتنعت عن الاندماج في المسكن الزوجي دون عذر شرعي.
  2. هل تتخلى عن موطن الزوجية دون عذر شرعي.
  3. إذا منعت زوجها من دخول المسكن الزوجي بدون عذر شرعي.
  4. إذا امتنعت عن السفر مع زوجها بدون عذر شرعي.
  5. إذا صدر حكم أو قرار من المحكمة يقيد حريتها في أمر لا يحق للزوج النظر فيه وكان الحكم أو القرار المذكور قيد التنفيذ.
  6. كم نفقة المطلقة في الامارات العربية المتحدة ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *